التخطي إلى المحتوى

شهدت منطقة “سكاربورو” في مدينة تورنتو الكندية، حادث عنصري جديد حيث تعرض عدد من المسلمين لإطلاق نار عشوائي عقب انتهائهم من صلاة القيام بالمركز الإسلامي.

ووفق ما أفادت به الشرطة فإن الحادث الإرهابي أسفر عن إصابة 5 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 28 و35 عامًا وبعضهم متزوج وله أطفال، وقد خرج ثلاثة منهم من المستشفى في الوقت الحالي. هذا ولا يزال البحث جاري عن المتورطين في إطلاق النار، كما أعلنت الشرطة عن عدم قدرتها بعد على تحديد الصلة بين الهجوم والمعتقدات الدينية للضحايا.

من جانبهم، عبّر أفراد من الجالية المسلمة في المنطقة عن بالغ قلقهم حيال ما حدث، وطالبوا الشرطة بسرعة القبض على الجناة ومحاكمتهم.

اقرأ أيضا :- موسكو تعتبر حادث سفارتها فى أيرلندا ذا طابع إرهابى

يأتي هذا الحادث العنصري في وقت يتصاعد فيه خطاب العنصرية والكراهية في الدول الأوروبية وكندا، وقد سبق أن حذر مرصد الأزهر لمكافحة التطرف من تداعيات هذا الخطاب على المواطنين الآمنين الذين يتم تصنيفهم وفق هذا الخطاب حسب الدين أو اللون أو العرق وهى جميعًا تصنيفات لا تخلف سوى الفرقة والعنف داخل المجتمع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.